صوت وكلاء الوهابية فى مصر (مجلة التوحيد) [86]

صوت وكلاء الوهابية فى مصر (مجلة التوحيد) [86]

islam wattan . نشرت في المدونة 1395 لاتعليقات

بقية: المجلد 26سنة 1418 هـ:

15ـ وفى العدد 6 صـ 58 وتحت عنوان ” الشيخ عبد الرحمن أبو حجر ” جاء فيه:

– قدم إلى القاهرة عام 1880م ومعه كمية كبيرة من مؤلفات ابن تيمية وتعرف على محمد رشيد رضا، محمد حامد الفقى، محب الدين الخطيب.

الدكتور محمد حسيني الحلفاوي

القسم الثانى

دراسة تاريخية

بقية: المجلد 26سنة 1418 هـ:

15ـ وفى العدد 6 صـ 58 وتحت عنوان ” الشيخ عبد الرحمن أبو حجر ” جاء فيه:

– قدم إلى القاهرة عام 1880م ومعه كمية كبيرة من مؤلفات ابن تيمية وتعرف على محمد رشيد رضا، محمد حامد الفقى، محب الدين الخطيب.

– تعرف على الشيخ محمد عبد الحليم الرمالى فأرسله إلى دمياط لتولى رئاسة جمعية “الاعتصام بهدى القرآن” خلفًا له، وذلك قبل إنشاء أنصار السنة المحمدية.

– رشحه رشيد رضا للسفر للسعودية بناء على طلب الملك عبد العزيز آل سعود له بأن يرشح له بعض العلماء للعمل بالمملكة فتولى التعليم والإرشاد، كما كان يعمل رئيسًا لهيئة الأمر بالمعروف فى جدة، وتولى منصب إمام مسجد عكاشة أكبر مساجد جدة آنذاك.

– توفى فى الثلاثينيات من القرن العشرين ودفن بمدينة جدة عن عمر جاوز السبعين عامًا.

16- وفى العدد (6) صـ 63 وتحت عنوان ” رد على مقالة د. مصطفى محمود” بقلم نور الدين عبد الله محمد جاء فيه:

– رد على مقال د. مصطفى محمود المنشور بالأهرام بتاريخ 26/7/1996م .

– يقول : إن الآية )يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُل لأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاءِ المُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِن جَلابِيبِهِنَّ( (الأحزاب: 59) تدل أشد الدلالة على وجوب النقاب.

– يقول: حلق اللحية تغيير لخلق الله.

17- وفى العدد (7) صـ 52 وتحت عنوان ” ابن سبعين والوحدة المطلقة ” بقلم: محمود المراكبى جاء فيه :

– اتهام للدكتور أبى الوفا التفتازانى بأن رسالته للدكتوراه عن ابن سبعين وفلسفته الصوفية بعيدة كل البعد عن كتاب الله تعالى وسنة رسوله J.

19- وفى العدد (8) صـ 6 وتحت عنوان ” كلمات فى المنهج ” بقلم: صفوت الشوادفى جاء فيه:

– الأمة تنقسم فى العقيدة إلى فرقة ناجية وفرق ضالة فى النار .

20- وفى العدد (8) صـ 10 وتحت عنوان “المستقبل لهذا الدين ” بقلم: عبد العظيم بدوى جاء فيه:

– سيتم فتح روما عاصمة إيطاليا وفتح البيت الأبيض بواشنطن وأن الرسول J قد أخبر بذلك.

21- وفى العدد (8) صـ 34 وتحت عنوان “الفتاوى ” إعداد: لجنة الفتوى بالمركز العام جاء فيه :

– التأمينات الإجتماعية للعاملين بالحكومة أصلها جائز.

– ولكن الحصص التى تؤخذ من المشاركين تذهب للبنوك الربوية وهذا من الربا.

– وعلى الموظف أثناء إحالته للمعاش أن يقبض ما دفعه من استقطاعات فقط والباقى يتخلص منه بالصدقة.

– السيد البدوى ليس بينه وبين الإسلام صلة.

22- وفى العدد (8) صـ 40 وتحت عنوان “المدينة النبوية تودع عالمًا جليلاً ”    بقلم: أبو أنس شادى بن السيد جاء فيه :

– كان الشيخ حماد الأنصارى يدرس مادة التوحيد فى الجامعة الإسلامية، وكان شديدًا على القائلين بالمجاز، قاسيًا على المخالفين لمذهب السلف فى تقرير صفات الله تبارك وتعالى – ويعتبر القول بالمجاز فى القرآن طاغوتًا.

23- وفى العدد (8) صـ 60 وتحت عنوان “شبهات وردود حول وضع المرأة  فى الإسلام ” بقلم:  بدر عبد الحميد إبراهيم جاء فيه :

– النقاب من أدب الإسلام وتشريعه الثابت .

24- وفى العدد (9) صـ 8 وتحت عنوان ” مذبحة الأقصى وموقف أنصار السنة ” بقلم : صفوت الشوادفى جاء فيه :

– يعتبر مجلة روزاليوسف وجريدة الدستور من المجلات المشبوهة التى تهاجم الإسلام وتستهزئ بعلمائه.

25- وفى العدد (9) صـ26 وتحت عنوان ” الفتاوى” بقلم: لجنة الفتوى بالمركز العام جاء فيه:

– دفاع عن قول الألبانى: ” الاستمناء  لا يفسد الصوم”.

– وأن نزول المنى بغير قصد إلى ذلك سواء كان فى نوم أو يقظة بفعل مباح كنوم أو حك جلد أو غير ذلك من المباحات لا يفطر الصائم.

26- وفى العدد (10) صـ 37  وتحت عنوان ” لا يا مفتى اللواء الإسلامى” بقلم : السيد محمد فريد جاء فيه :

– نقد لفتوى الشيخ محمد السنراوى من علماء الأزهر الشريف لقوله: “التوسل بالأنبياء والأولياء جائز لا شك فيه والذين ينفون ذلك هم السطحيون”.

27- وفى العدد (12) صـ 50 وتحت عنوان ” أوثان ولو كره المنتفعون” بقلم : مصطفى درويش جاء فيه :

– المشركون فى زماننا هذا قالوا: لا إله إلا الله ولم يفهموا معناها ولا ما توحى إليه فعبدوا أنصابًا وأطلقوا عليها السيد البدوى والقناوى وزينب ونفيسة وسكينة وغيرها.

– ظهرت الملايين التى تعبد البدوى والقناوى والحسين وغيرهم.

– هذه الأوثان التى يعبدونها من دون الله يجب أن يكون مصيرها مصير اللات والعزى ومناة وغيرها – أى تهدم –  وأن يتحرر الناس من هذا الدين الصوفى ويعودوا إلى دين الإسلام.

المجلد 27سنة 1419 هـ:

1-  فى العدد (1) صــ 60  وتحت عنوان ” الصوفية  بغير قناع ” بقلم : مصطفى درويش جاء فيه :

– يستشهد بتحقيق نشرته جريدة الدستور بتاريخ 25 يونيه  1997م  عنوانه “دراسة خطيرة … الصوفية علمت 6 ملايين مصرى الخضوع والنفاق”، مع أن المجلة اتهمت الجريدة قبل ذلك بأنها مشبوهة وتحارب علماء الإسلام!!!

– يقول: الحسين ليس فى القاهرة وإنما فى القاهرة نصب من معدن وكسوة أطلق عليها الحسين وهذا النصب وثن يعبد من دون الله.

– يتهم علماء مصر الكبار بأن لهم رأى فى السعودية، ورأى آخر هنا فى مصر، أى أنهم متلونون.

– يقول: إن ما يفعل بنصب البدوى شرك وكفر وإلحاد.

تعقيب من موقعك.

أترك تعليق

يصدر العدد الأول من مجلة (الإسلام وطن) – بمشيئة الله – غرة هذا الشهر المبارك – شهر رمضان العظيم- لا ليضيف للمجلات الإسلامية مجلة أخرى من حيث العدد، بل ليبين للمسلمين جميعاً أن رسالة هذه المجلة الإسلامية دعوة وسطية أمينة صادقة لهدى السلف الصالح وافق أعلى للدعوة الإسلامية، لا نتبع سبيل البغاة، لأننا هداة ندعو إلى الله بالحكمة والموعظة الحسنة، ولا ننهج مسالك الغلاة، لأننا حماة الإسلام من دعاة الجهالة.
ومجلة (الإسلام وطن) تنبه المسلمين إلى المؤامرات الاستعمارية التى حيكت خيوطها لإخراج الإسلام من ميدانه العالمى الفسيح إلى دروب القومية والجنسية الضيقة.