مستقبل الأمة

مستقبل الأمة

islam wattan . نشرت في المدونة 3774 1 تعليق

ابني مستقبل الأمة: اعْلَمْ أَنَّ اللَّهَ I إنَّمَا كَلَّفَ الْخَلْقَ مُتَعَبَّدَاتِهِ، وَأَلْزَمَهُمْ مُفْتَرَضَاتِهِ، وَبَعَثَ إلَيْهِمْ رُسُلَهُ، وَشَرَعَ لَهُمْ دِينَهُ لِغَيْرِ حَاجَةٍ دَعَتْهُ إلَى تَكْلِيفِهِمْ، وَلا مِنْ ضَرُورَةٍ قَادَتْهُ إلَى تَعَبُّدِهِمْ، وَإِنَّمَا قَصَدَ نَفْعَهُمْ تَفَضُّلاً مِنْهُ عَلَيْهِمْ كَمَا تَفَضَّلَ بِمَا لاَ يُحْصَى عَدًّا مِنْ نِعَمِهِ، بَلِ النِّعْمَةُ فِيمَا تَعَبَّدَهُمْ بِهِ أَعْظَمُ؛ لأَنَّ نَفْعَ مَا سِوَى الْمُتَعَبَّدَاتِ مُخْتَصٌّ بِالدُّنْيَا الْعَاجِلَةِ، وَنَفْعَ الْمُتَعَبَّدَاتِ يَشْتَمِلُ عَلَى نَفْعِ الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ، وَمَا جَمَعَ نَفْعَ الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ كَانَ أَعْظَمَ نِعْمَةً وَأَكْثَرَ تَفَضُّلاً…

الأستاذة لبنى محمد الشعراوي

أدب الدين (1)

ابني مستقبل الأمة: اعْلَمْ أَنَّ اللَّهَ I إنَّمَا كَلَّفَ الْخَلْقَ مُتَعَبَّدَاتِهِ، وَأَلْزَمَهُمْ مُفْتَرَضَاتِهِ، وَبَعَثَ إلَيْهِمْ رُسُلَهُ، وَشَرَعَ لَهُمْ دِينَهُ لِغَيْرِ حَاجَةٍ دَعَتْهُ إلَى تَكْلِيفِهِمْ، وَلا مِنْ ضَرُورَةٍ قَادَتْهُ إلَى تَعَبُّدِهِمْ، وَإِنَّمَا قَصَدَ نَفْعَهُمْ تَفَضُّلاً مِنْهُ عَلَيْهِمْ كَمَا تَفَضَّلَ بِمَا لاَ يُحْصَى عَدًّا مِنْ نِعَمِهِ، بَلِ النِّعْمَةُ فِيمَا تَعَبَّدَهُمْ بِهِ أَعْظَمُ؛ لأَنَّ نَفْعَ مَا سِوَى الْمُتَعَبَّدَاتِ مُخْتَصٌّ بِالدُّنْيَا الْعَاجِلَةِ، وَنَفْعَ الْمُتَعَبَّدَاتِ يَشْتَمِلُ عَلَى نَفْعِ الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ، وَمَا جَمَعَ نَفْعَ الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ كَانَ أَعْظَمَ نِعْمَةً وَأَكْثَرَ تَفَضُّلاً.

عزيزي مستقبل الأمة: وَجَعَلَ الله تعالى مَا تَعَبَّدَهُمْ بِهِ مَأْخُوذًا مِنْ عَقْلٍ مَتْبُوعٍ، وَشَرْعٍ مَسْمُوعٍ، فَالْعَقْلُ مَتْبُوعٌ فِيمَا لا يَمْنَعُ مِنْهُ الشَّرْعُ، وَالشَّرْعُ مَسْمُوعٌ فِيمَا لا يَمْنَعُ مِنْهُ الْعَقْلُ؛ لأَنَّ الشَّرْعَ لا يَرِدُ بِمَا يَمْنَعُ مِنْهُ الْعَقْلُ، وَالْعَقْلُ لا يُتَّبَعُ فِيمَا يَمْنَعُ مِنْهُ الشَّرْعُ، فَلِذَلِكَ تَوَجَّهَ التَّكْلِيفُ إلَى مَنْ كَمُلَ عَقْلُهُ.

[كتاب أدب الدنيا والدين، لأبى الحسن الماوردى ط. 16 – القاهرة ص68 – 69].

أعرابي يجذب رسول الله من ردائه

بينما كان أنس بن مالك 0 يمشي مع رسول الله J، إذا بأعرابي يجذب رسول الله J من ردائه جذبة شديدة، حتى أثَّر الرداء في رقبة رسول الله J من شدة جذبته.

ثم قال الأعرابي بغلظة لرسول الله J:

– يا محمد! مُر لي من مال الله الذي عندك.

فالتفت إليه النبي J وضحك، ثم أمر له بعطاء.

[الموقف جزء من حديث أخرجه البخاري، انظر: فتح الباري 10/6088]

الكرش ينتقل بالوراثة

تؤكد الدراسات والأبحاث دور الوراثة في ظهور الكرش عبر الأجيال، فقد أثبتت الدراسات أنه إذا كان أحد الوالدين مصابًا بالكرش فإن احتمالية إصابة الأبناء بالكرش

هي 40%. وتشير الدراسات أيضًا إلى أنه إذا كان كلا الوالدين مصابًا بالكرش أو السمنة فإن احتمالية إصابة الأبناء هي 80% بالكرش والسمنة.

كما عرفت الدراسة الكرش بأنه عبارة عن بروز في منطقة البطن نتيجة تراكم كميات كبيرة من الدهون مع زيادة في حجم الخلايا الدهنية، ويكون مصاحبًا بزيادة الوزن والسمنة.

كما أثبتت الدراسات أيضًا أن الوفاة في سن مبكرة بسبب الأمراض الخطيرة تزداد فرصتها مرة ونصف المرة بين المرضي المصابين بالكرش مقارنة بغيرهم.

فطيرة الخضار

المقادير:

– ربع كيلو جزر – 120 جرام من الفطر – ربع كيلو بصل – 60 جم من الزبدة – ربع كيلو من الفول المشرح والمقطع لقطع صغيرة – 250 جم من الدقيق – 120 جم من الدهون المختلطة المقطعة لقطع صغيرة – 90 جم من الجبنة المفرومة – صفار بيضة – بيضة مخفوقة – أعواد بقدونس.

طريقة التحضير:

– حضري الجزر واطهيه في الماء المغلي لمدة 20 دقيقة، صفي الجزر واحتفظي ﺒ30 ملليمتر من السائل، اغسلي الفطر، قشري البصل واقليه مع الفطر في الزبدة حتى يلين. أضيفي الجزر والفول، امزجي المواد جيدًا وأضيفي 30 جم من الدقيق واخلطي جيدًا واطهيه (2 – 3) دقائق.

تعقيب من موقعك.

التعليقات (1)

  • ايمان محمد جويلي

    |

    وصفات اكل جيدة ولكن ارجو الدقة في المكونات فمكعب مرقة ماجي يحوي الكثير والكثير من الاضرار التي تضر الجسم صحة الجسد اهم بكثير من المذاق الذي لا يدوم اكثر من شبر..كما ان القلي يضر بالصحة
    تحوي هذه المجلة الموضوعات الثريه الدسمة الغنية بالمعاني الجليلة فكيف ان نضع بها وصفات طعام لا ترتقي الي مثل هذا المستوي علما بان العقل السليم في الجسم السليم ومرض امتنا في شيئين مرض العقل في فساد ما نقرأه ونشاهده ومرض الجسم فيما نتناولة واخيرا الوصفات الصحية الامنة لا تقل اهمية عن الموضوعات الثرية التي تنور عقولنا وتربي نفوسنا وجزاكم الله خير الجزاء

    رد

أترك تعليق

يصدر العدد الأول من مجلة (الإسلام وطن) – بمشيئة الله – غرة هذا الشهر المبارك – شهر رمضان العظيم- لا ليضيف للمجلات الإسلامية مجلة أخرى من حيث العدد، بل ليبين للمسلمين جميعاً أن رسالة هذه المجلة الإسلامية دعوة وسطية أمينة صادقة لهدى السلف الصالح وافق أعلى للدعوة الإسلامية، لا نتبع سبيل البغاة، لأننا هداة ندعو إلى الله بالحكمة والموعظة الحسنة، ولا ننهج مسالك الغلاة، لأننا حماة الإسلام من دعاة الجهالة.
ومجلة (الإسلام وطن) تنبه المسلمين إلى المؤامرات الاستعمارية التى حيكت خيوطها لإخراج الإسلام من ميدانه العالمى الفسيح إلى دروب القومية والجنسية الضيقة.