نائب الطريقة العزمية بالسودان يتحدث عن نفسه وإمامه

نائب الطريقة العزمية بالسودان يتحدث عن نفسه وإمامه

islam wattan . نشرت في المدونة 4462 2 تعليقان

فارقنا- الشهر الماضي- إلى جوار ربه، الأخ الفاضل والمربي الصادق، صاحب الهِمَّة العالية، والقلب ‏النقي، الصورة المشرفة للطريق، الشيخ سيف الدين محمد أحمد أبو العزائم نائب الطريقة العزمية بالسودان.‏.

فارقنا- الشهر الماضي- إلى جوار ربه، الأخ الفاضل والمربي الصادق، صاحب الهِمَّة العالية، والقلب ‏النقي، الصورة المشرفة للطريق، الشيخ سيف الدين محمد أحمد أبو العزائم نائب الطريقة العزمية بالسودان.‏

وقد كان الشيخ سيف الدين من الرجال المخلصين في دعوة الإمام أبي العزائم، وركنًا أساسيًّا ساهم في نشر الدعوة في ربوع السودان، مقتديًا بإمامه الإمام المجدد السيد محمد ماضي أبي العزائم، وصادقًا في بيعته، ومتواصلاً دائمًا مع خلفائه لتحديد الخطوط العريضة لسير الدعوة العزمية بالسودان الشقيق.

وتعيد مجلة “الإسلام وطن” نشر جزء من حوار نشره موقع “النيلين” السوداني يوم 21 يوليو 2015م، أجراه الصحفيان: حسن عبد الحميد، وعمر عبد السيد مع الشيخ سيف الدين، تحدث فيه عن حياته، وعرض جانبًا من نضال الإمام أبي العزائم بالسودان خلال فترة الاحتلال البريطاني لأرض وادي النيل.

أ – أولاً حدثنا، عن ميلادكم ونشأتكم وأصولكم؟

أصولنا تعود إلى منطقة المحمية بولاية نهر النيل، ونشأ والدي ووالدتي في منطقة الجعليين، وتحديدًا في المحمية بقرية اسمها “المضمر” بين جبل أم علي والمحمية، ونحن ننتسب إلى عدة بيوت في المنطقة، لكني ولدت هنا في الخرطوم في حي الديوم، ووالدنا جاء إلى الخرطوم ليتلقى العلم، وينهل العلوم من المصادر الموثوقة.

كانت أم درمان آنذاك مشهورة بالعلماء وعلى رأسهم شيخ الإسلام وشيخ العلماء الشيخ محمد البدوي، وغيرهم من العلماء الذين يدرسون العلوم الشرعية، وكان ذلك قبل إنشاء المعهد العلمي بأم درمان.

ب – حرمان والدكم من البقاء في الخرطوم، هل كان سبباً في حدوث بعض المتغيرات والتحولات؟

حينما اُجبر والدي على الرحيل إلى الديوم، واجه بعض المتغيرات، لكنه تمكن من تطويعها لصالح الدعوة، فكان أن نشأت الخلوة ثم توسعت بعد ذلك بفضل الله تعالى، وأنا ولدت عام 1935م، وتتلمذت على يد الوالد وتلقيت على يديه القرآن الكريم والعلوم الإسلامية والعربية، والوالد لم يكن له ولد غيري من الذكور، ولما انتقل الوالد إلى رحمة مولاه عام 1965م أصبحت خليفته في تعليم القرآن، وشيخًا للطريقة العزمية، وقد كتب إليّ شيخ الطريقة العزمية يقرني على خلافة والدي في الطريقة.

ج – غابت الأسئلة عن الشأن الخاص.. فماذا عن أسرتك الصغيرة؟

غمرتني سعادة كبيرة لأن لي زوجتان، الأولى: عندي منها الأولاد الكبار د. محمد علي، ومحمد أحمد، ومحمد عثمان، وثلاث بنات متزوجات، والثانية: لي منها ولدان وثلاث بنات إحداهن متزوجة، والأخريتان طالبتان في الدراسة، ولي أبناء الروح أبناء الطريقة.

د – فضيلة الشيخ أبو العزائم يظل علمًا بارزًا في سماء التصوف والدعوة والعمل الإسلامي؟

في تقديري أن الحديث عن الشيخ أبي العزائم يحتاج إلى حلقات، ولكن نقول اختصارًا: إن الشيخ أبا العزائم كان أستاذًا في كلية غردون، وقام الإنجليز بإقصائه من السودان بسبب مواقفه المعادية للإنجليز مع أنه جاء من وزارة المعارف المصرية، وكان يكره تسميتها بـ كلية غردون التذكارية، ويقول هذه كلية أهل الله، غردون ليس له كلية عندنا.

هـ – قد لا يعرف الكثير أن الشيخ أبا العزائم كان شديد العداء للإنجليز، وأنه لطالما وجه سهام نقده لهم؟

قليلون هم الذين يعلمون أن الشيخ أبا العزائم كان يشتد في نقد الإنجليز في دروسه التي يلقيها بالجامع الكبير بالخرطوم، فمثلاً كان يشير إلى الجوارب التي يلبسها الناس، ويرفع إحداها ويقول لهم: هذه صنعها الإنجليز من القطن الذي تزرعون، وهم يستولون عليه ويصنعونه في مصانعهم ويعيدونه إليكم فهي بضاعتكم وهذه زراعتكم والإنجليز يستولون على خيراتكم.

و – كان كثير الهجوم عليهم، وهذا ما جعله يدفع الكثير من الفواتير ويلاقي الكثير من المتاعب؟

كرّس الإنجليز طاقاتهم كلها للقضاء على الثورة المهدية، وتهيأوا لحكم السودان بدون متاعب؛ لذا لم يكونوا يسمحوا لأحد أن يؤلّب الناس ضدهم، ولهذا كان حظ الشيخ أبي العزائم من تقصُّدِهم كبيرًا وكثيرًا، خصوصًا بعدما انتبهوا إلى أن الشيخ أبا العزائم يملك قدرة كبيرة وفارقة على التأثير في الناس؛ لذا وجد من الإنجليز الكثير من المتاعب.

ز – لم يكن الشيخ أبو العزائم لينتزع اهتمام الإنجليز ويزرع الرعب في قلوبهم لو لم يكن من رجال العلم والدين.. أليس صحيحًا؟

للإنجليز قناعة راسخة يتحركون منها، وهي أنهم لن يسمحوا لأي أحد بأن يؤثر في الناس بحيث يتحركوا ضدهم، خصوصًا إذا كان من رجال الدين، ولما انتبهوا إلى قدرة الشيخ أبي العزائم على التأثير خافوا مما يمكن أن يترتب على حديثه من قناعة لدى الناس، وقالوا: قضينا على الثورة المهدية ولا نريد لأحد أن يعارضنا باسم الدين مرة أخرى.

ح – يدور لغط كبير حول نسب الشيخ أبي العزائم، فهل لك أن تفصِّل لنا في هذا الجانب؟

ينتمي الشيخ أبو العزائم إلى الأشراف وهو شريف من ناحية أبيه وأمه، وهاجر أجداده مبكرًا إلى أفريقيا واستقروا حينًا بالجزائر بمنطقة اسمها عين ماضي، وتعني بئر ماضي، وماضي هذا جده، وهي بلد الشيخ أحمد التيجاني، لكنه ولد بمصر؛ لأن والده كان يعمل بالتجارة، وقد جاء أواخر الدولة المهدية إلى سواكن، وشهد نهاية عهد الأمير عثمان دقنة هناك.

تعقيب من موقعك.

التعليقات (2)

  • ايمان محمد جويلي

    |

    هل هذا الدعاء الجليل يصلح لاي وقت آخر غير ليلة النصف من شعبان اجيبونا اثابكم الله خيرا

    رد

  • ايمان محمد جويلي

    |

    فعلا الصيام هو صلاح الجسد وتنقيته من السمرم وله فوائد اخري عديدة فمابالك للروح سبحان الله نحند الله باننا مسلمون وان الله من علينا بهذه النعم …وعرفنا مولانا الامام ابو العزائم بارك الله فيه وفي الخليفة القائم

    رد

أترك تعليق

يصدر العدد الأول من مجلة (الإسلام وطن) – بمشيئة الله – غرة هذا الشهر المبارك – شهر رمضان العظيم- لا ليضيف للمجلات الإسلامية مجلة أخرى من حيث العدد، بل ليبين للمسلمين جميعاً أن رسالة هذه المجلة الإسلامية دعوة وسطية أمينة صادقة لهدى السلف الصالح وافق أعلى للدعوة الإسلامية، لا نتبع سبيل البغاة، لأننا هداة ندعو إلى الله بالحكمة والموعظة الحسنة، ولا ننهج مسالك الغلاة، لأننا حماة الإسلام من دعاة الجهالة.
ومجلة (الإسلام وطن) تنبه المسلمين إلى المؤامرات الاستعمارية التى حيكت خيوطها لإخراج الإسلام من ميدانه العالمى الفسيح إلى دروب القومية والجنسية الضيقة.